مجالس الانساب و النسابين

مرحبا بك في موقعك المميز
مجالس الانساب و النسابين

و جعلناكم شعوبا و قبائل لتعارفوا

تم الانتقال الى الموقع الجديد على هذا الرابط: http://www.alnssabon.com/

 

المواضيع الأخيرة

» الاستفسار عن عائلة سليمان التى تقطن مركز المنيا قرية صفط الغربية
السبت 07 نوفمبر 2009, 3:30 am من طرف زائر

» نسب عائلة سليمان التى تقطن فى مركز المنيا قرية صفط الغربية
السبت 07 نوفمبر 2009, 3:25 am من طرف زائر

» البحث عن أصل عائلة الصيفي
السبت 10 أكتوبر 2009, 10:13 am من طرف زائر

» الملحدون و ابوحنيفة
الأحد 04 أكتوبر 2009, 4:50 am من طرف الشافعي

» قبيلة الكلاحين العربية الكريمة
الأحد 04 أكتوبر 2009, 2:50 am من طرف م ايمن زغروت

» عربان العطايات بالصعيد
السبت 03 أكتوبر 2009, 3:16 am من طرف احمد القرعانى

» انساب عائلات و قبائل مصر
الجمعة 02 أكتوبر 2009, 4:58 am من طرف ابن الصمت

» انساب عائلات و قبائل محافظة الغربية
الجمعة 02 أكتوبر 2009, 4:11 am من طرف محمود

» كاريكايتيرات عربية مؤلمة
الخميس 01 أكتوبر 2009, 5:24 pm من طرف الشافعي

التبادل الاعلاني

النسابون العرب
قبيلة الكلاحين العربية الكريمة

الأحد 27 سبتمبر 2009, 12:29 am من طرف م ايمن زغروت

اخواني الاحباب
يسعدني اليوم ان نلقي الضوء على قبيلة عزيزة علينا جميعا من قبائل صعيد مصر الحبيب انها قبيلة الكلاحين , و ينتمي الى هذه القبيلة اخونا الحبيب الاستاذ حمدي الغزالي الكلحي فاهلا به في موقعه و بين اهله....

قبيلة …

عربان العطايات بالصعيد

الخميس 24 سبتمبر 2009, 10:53 am من طرف احمد القرعانى

عربان العطيات لهم تواجد كبير بمحافظات الصعيد وخاصة فى دشنا بقنا ومنفلوط وابنوب باسيوط وبالجيزة وهم يعتزون بعروبتهم ومتمسمون بها الى اقصى درجة
ومن خلال قراءاتى المتواضعة وجدت ان هناك اختلاف كبير فى نسبهم فهل هم من بنى عطية ام من الجهمة ام من المرابطين دون نسبة لقبيلة بعينها ام من الاشراف الادارسة الفواتير والاخيرة اغرب ما قرأت

انساب عائلات و قبائل مصر

السبت 22 أغسطس 2009, 8:23 am من طرف م ايمن زغروت

انساب عائلات و قبائل اهل مصر
تساؤلات و ردود

http://www.alnssabon.com/

اخواني الكرام
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
بعد الحمد لله و الصلاة على رسوله المصطفى محمد صلى الله عليه و سلم...

ايمانا منا بأن زكاة العلم اخراجه , و هو ما يعني …


انساب عائلات و قبائل محافظة الغربية

الأحد 23 أغسطس 2009, 3:19 am من طرف م ايمن زغروت

اخواني الكرام

تعد محافظة الغربية قلب دلتا النيل المصري و تتميز بتنوع الاصول القبلية لسكانها الكرام. و نحن اذا نفتح هذا الموضوع الهام فان الهدف منه تأريخ انساب هذه القابئل و الاسر من المصادر ثم من افواه ابناء العائلات …


الشاورية قرية بنجع حمادى تنسب الى همدان

الخميس 24 سبتمبر 2009, 11:31 am من طرف احمد القرعانى

الشاورية قرية بنجع حمادى يقطنها الهمامية والعرب قام الزبيدى فى تاج العروس بعد الكلام عن بنى شاور وهم بطن من همدان وهم بنى شاور بن قدام بن قادم بن زيد بن عريب بن جشم بن حاشد بن همدان
فقال الشاورية قرية بالصعيد من اعمال قمولة نسبت الى بنى شاور

دعوه للنقاش- الفلاحين بالصعيد

الأحد 27 سبتمبر 2009, 5:24 am من طرف فايز

ذكر الكتاب(دور القبائل العربيه في الصعيد )
معلومه هامه
وهي ان الانسان المسافر من الفسطاط الي اسوان لا يحتاج
الي اخذ زاد معه
بسبب انه حين يمر علي كل قريه يضيفه العرب بها
فكل قري الصعيد بها مضافات او ما تطلق عليه مندره
يقدم …

القرعان

السبت 26 سبتمبر 2009, 3:27 am من طرف م محمد قنديل

السلام عليكم
لفت نظري اثناء البحث عن كلمه جرجا
ذكرهم لنجوع القرعان
وانها 18 نجع
والسؤال الان
هل للقرعان ابناء عمومه بمناطق اخري خارج سوهاج
واعني هل يوجد منهم احد بالاقصر

عرب العديسات بالاقصر والصعيد

الخميس 24 سبتمبر 2009, 11:00 am من طرف احمد القرعانى

عرب العديسات من الترابين القبيلة الكبيرة المنتشرة بسيناء وفلسطين والتى لاوجود لها فى الصعيد الا فى العديسات فقط
ولكن تدق المشكلة فى قبيلة الترابين العظيمة هل هم من البقوم الازد ام من بنى عطية ام انهم بقوم وسبب اللبس فى النسب ان جدهم اسمه عطية

مناقشه كتاب (الاشراف العباسيون في مصر ) للشريف - عباس حسين بصري العباسي

الثلاثاء 18 أغسطس 2009, 1:32 am من طرف فايز

لمن احب مناقشه ذلك الموضوع سنبدا منذ الليله الافاده عن هذا الكتاب

دخول

لقد نسيت كلمة السر


    العرب في اواسط اسيا في عصر تيمور لانك

    شاطر

    القلقشندي
    نسابة محقق
    نسابة محقق

    عدد المساهمات : 93
    تاريخ التسجيل : 19/08/2009
    العمر : 47

    العرب في اواسط اسيا في عصر تيمور لانك

    مُساهمة من طرف القلقشندي في الأربعاء 26 أغسطس 2009, 2:05 am

    العرب في عصر الأمير تيمور (تيمور لانك)



    تتحدث المراجع الروسية بالكثير عن العلاقة المتأزمة التي كانت بين عرب آسيا المركزية والأمير تيمور (تيمورلانك)، وخاصة عرب جنوب طاجيكستان، وولايات: سمرقند، وقشقاداريا، وبخارى، الأوزبكستانية. وتربط بعضها حضور العرب للمنطقة بتاريخ تلك الحقبة التاريخية الهامة من حياة المنطقة. ومنها ما كتبه غريبينكين أ.د. في كتابه "الشعوب الصغيرة في مقاطعة زرافشان (تركستان الروسية آنذاك، في أوزبكستان اليوم)" الذي نشر في سانت بتربورغ، عام 1872؛ وأندرييف م.س. في كتابه "بعض نتائج البحث العرقي الميداني بمحافظة سمرقند في عام 1921" الذي نشر في طشقند عام 1924؛ وبوريكينا ن.ن.، وإيزمايلوفا م.م. في كتابهما "بعض المعلومات عن لغة العرب في قرية جوغاري بمقاطعة بخارى في جمهورية أوزبكستان السوفييتية الاشتراكية" الذي نشر في ليننغراد عام 1930؛ وكارميشييف ب.خ. في كتابه "عرب آسيا الوسطى" ومواد البحث الميداني الذي أجرته ماداميدجانوفا ز.م. في عام 1987. وتنحصر الروايات التي يوردونها في إطارين:
    الأول ويعتمد على ما كتبه أندرييف م.س. عام 1921 عن عرب كاتاكورغان وسمرقند، الذي ذكر أن الأمير تيمور أحضرهم من دمشق، وأورد أندرييف أن الأمير تيمور "كان غير راض عنهم، وقرر نفيهم إلى الصين عبر تركستان. وعندما عبر المنفيون ما وراء النهر، شاهدهم أستاذ الأمير تيمور وملهمه الروحي مير حيدر، وتأسف لحالهم، وطلب من الأمير تيمور الذي وافق على طلبه وأسكنهم سمرقند وكاتتاكورغان. وعرفاناً بالجميل له التزم العرب بدفع ضريبة خاصة لمير حيدر تنتقل من بعده لأحفاده عن أملاكهم وأنفسهم وأحفادهم" وتؤكد المراجع أن قسماً من أولئك العرب موجود اليوم في طاجيكستان.
    والإطار الثاني ما ذكرته ماداميدجانوفا عام 1987 نقلاً عن العرب الذين يعيشون في الوقت الحاضر في جنوب طاجيكستان، وذكروا أنهم جاؤا إلى المناطق التي يعيشون عليها الآن منذ قرابة 300-400 سنة. وقبلها كانوا يعيشون في الهند التي جلبهم منها الأمير تيمور وأبقاهم للعيش في بلخ. ونتيجة لترحالهم بحثاً عن الكلأ والمرعى انتقلوا من بلخ إلى أفغانستان، حيث استقروا في وادي بيشكينت، وشغلوا الأراضي الخالية في جنوب طاجيكستان. وأن خان بخارى الذي لم تحفظ الروايات اسمه أجبر العرب على تغيير انتمائهم القومي العربي ؟ والانتماء إما للطاجيك أم للأوزبك. ويرجح البعض أن تكون الأسباب الداعية لذلك أن تكون دينية بحتة. لأن أولئك العرب كانوا من الشيعة، في الوقت الذي كان فيه السكان المحليون هناك من السنة. ولما رفض العرب ما خيرهم عليه خان بخارى، فرض عليهم ضريبة خاصة. فهب للدفاع عنهم مير حيدر، فدفعوا له تلك الضريبة عن طيب خاطر. وذكرت أيضاً أن القسم الآخر من عرب جنوب طاجيكستان، جاؤا للاستقرار هناك من غيسارة مع نهاية القرن التاسع عشر.
    وللتأكد من الحقائق التاريخية ذكرت الباحثة نقلاً عن غفوروف أن الأمير تيمور كان قد احتل دمشق عام 1401م، وقضى على سكانها الآمنين بقسوة بالغة. واستناداً لما ذكره روي غونزاليس دي غلافيخو أحد أعضاء السفارة الأوروبية لبلاط الأمير تيمور عن مشاهداته في سمرقند عام 1404م، أنه شاهد في المدينة مجموعة كبيرة من العرب الحرفيين، كان جلبهم الأمير تيمور معه إلى سمرقند من دمشق. وهو ما يثبت تلك الحقائق وتقطع الجدل القائم بين الباحثين حول العرب المجلوبين من دمشق، رغم عدم ذكرهم في قصة حياة الأمير تيمور. ومنها ما ذكره فولين س.ل. في كتابه "شعوب آسيا الوسطى وقازاقستان".
    كما وتطالعنا المراجع بما يؤكد تجنب الأمير تيمور رغم قساوته وجبروته، لأي صدام مباشر مع رجال الدين، بل على العكس اعتماده عليهم في الكثير من الحالات. وأن أول ملهم ديني له، كان معلم والده في شهرسابز الشيخ شمس الدين قلل. وأن أول حدث هام في حياة الأمير تيمور بعد استيلائه على بلخ عام 1370م ، استقباله لكبار الشيوخ الذين جاؤا إليه من ترمذ، ومن بينهم الشقيقان أبو المعالي وعلي أكبر، الملقبان بـ"خوداواند زادة"، وأسفر لقاءه بهم عن توطيد العلاقة بينه وبين رجال الدين الإسلامي، تلك العلاقة التي لم تنقطع طيلة فترة حكمه. وتذكر المراجع أيضاً لقاءه في نفس العام مع الشيخ سعيد بركة، المولود في بعض الروايات في مكة المكرمة وفي بعضها الآخر في المدينة المنورة، والذي ظل الأمير تيمور على علاقة حميمة معه حتى وفاته، وتم دفنه إلى جواره بعد مماته. وتتحدث المراجع أيضاً عن إقطاع الأمير تيمور الشيخ سعيد بركة، مدينة أندهوي في شمال أفغانستان، التي ظل يحكمها وأحفاده من بعده حتى القرن 15 الميلادي.
    ويذكر برتولد في كتابه "أولوغ بيك وعصره"، وكتابه "مقبرة تيمور" أن سعيد بركة توفي عام 1403/1404م في قره باغ (الجبل الأسود)، ودفن في البداية في أندهوي، ومن ثم نقلت رفاته ودفنت إلى جوار قبر الأمير تيمور في سمرقند. ويذكر أن حكم أندهوي بعد وفاة الأمير تيمور انتقل إلى شاه روح. وهو ما يؤكد وجود العرب في شرق خراسان آنذاك.
    وتتحدث المصادر عن النفاق الديني الذي كان يتبعه الأمير تيمور في المناطق التي استولى عليها، فتارة كان يفرض المذهب السني، وتارة يفرض المذهب الشيعي. وأن البناء الهام والوحيد الذي شيده الأمير تيمور خارج عاصمته سمرقند ومسقط رأسه شهر سابز، كان الضريح على قبر الشيخ أحمد يسوي، المقدس عند الشيعة ؟ بما فيهم أتباع الطريقة الحيدرية. وأنه أعطى سعيد بركة الأصل المكاوي أو المدني في أندهوي لأنها كانت محاطة بالعرب الرحل. ولأن أندهوي كانت وقفاً للمدن المقدسة مكة المكرمة والمدينة المنورة، أو أن سعيد بركة طلب إعطاءه ضرائب مدينة أندهوي لتلك الأسباب المنطقية والقانونية. خاصة وأن بعض المراجع تذكر أن سعيد بركة من أشراف مكة، وجاء إلى خراسان للإشراف على أوقاف المدن الإسلامية المقدسة فيها، وبعد أن رفض الأمير حسين (منافس الأمير تيمور على السلطة) وضع الأوقاف تحت تصرفه، توجه بطلبه للأمير تيمور وسلمه شارات السلطة الطبل والراية، لقاء وعد منه بتسليمه أموال الوقف. كما ويذكر فولين في كتابه "إلى تاريخ عرب آسيا الوسطى" أن عرب جيناو (في أوزبكستان اليوم)، أكدوا أن الأمير تيمور أسكنهم المنطقة، التي وصلوها من أندهوي، أي إقطاعية الشيخ سعيد بركة. وهو ما يفسر أن علاقة الأمير تيمور بالعرب ورجال الدين قد بدأت من سمرقند، وقارشي، وشهرسابز، ومن هناك امتدت إلى بلخ، وأندهوي ومن ثم إلى شرق خراسان.

      الوقت/التاريخ الآن هو الثلاثاء 26 سبتمبر 2017, 4:00 pm